الرئيسية » الاخبارالمحلية » أفورار:أسر مغربية تعيش في ظروف حاطة بكرامة الإنسان,فهل من منقد؟

أفورار:أسر مغربية تعيش في ظروف حاطة بكرامة الإنسان,فهل من منقد؟

من خلال زيارة طاقم الجريدة لبعض الدور السكنية (براريك قصديرية) بالحي الجديد بمركز افورار,تم الوقوف على الوضع الكارثي الذي تعيشه العديد من الأسر,وخاصة السكن الذي لا يتوفر على ادنى شروط العيش الكريم في ظل غياب الماء و الكهرباء و المراحيض.والمؤسف أن هؤلاء الأشخاص ملتزمون بدفع واجب الكراء الشهري (100 درهم-200 درهم-…) بالرغم من عجزهم على العمل (شيخوخة – إعاقة) واقتصارهم على دعم المحسنين.

والحالة هاته وكراي عام محلي و منابر إعلامية ,وبما أن هذه الفئة من المجتمع الفوراري تؤدي واجبها الوطني في التصويت على المسؤولين على تسيير الشأن العام المحلي عند كل استحقاق,فإننا نناشد رئيس جماعة افورار و عامل اقليم ازيلال للتدخل العاجل لإيجاد حل مناسب وإعادة الاعتبار لهؤلاء المواطنين,ومن جهة أخرى وباقتراب عيد الأضحى ,وفي ظل الفقر الحاد الذي تعيشه هذه الأسر فالجريدة تتقدم بنداء للمحسنين و للقلوب الرحيمة لمساعدتهم على اقتناء الأضحية و تغطية مصاريف الدخول المدرسي.

الأسرة الأولى

الأسرة الثانية

الأسرة الثالثة

و أسر أخرى

عدد القراء: 26 | قراء اليوم: 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*