الرئيسية » الاخبارالمحلية » فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان باحد بوموسى يتدارس مجموعة من الملفات العالقة في لقاء جمعه بالسيد عامل إقليم الفقيه بن صالح

فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان باحد بوموسى يتدارس مجموعة من الملفات العالقة في لقاء جمعه بالسيد عامل إقليم الفقيه بن صالح

المركز المغربي لحقوق الإنسان

فرع احدبوموسى                                                               

بلاغ للرأي العام المحلي

باحد بوموسى

ينهي المكتب المسير لفرع المركز المغربي لحقوق الإنسان باحدبوموسى إلى علم الرأي العام المحلي بالجماعة الترابية لاحدبوموسى ،انه وبناء على طلبه الموجه إلى السيد عامل إقليم الفقيه بن صالح بتاريخ 16/08/2017 ،قد تم  عقد لقاء تدارسي مع السيد العامل بمقر عمالة الفقيه بن صالح وذلك  بتاريخ الثلاثاء 26/09/2017 ،ثم من خلاله تدارس مجموعة من الملفات العالقة ذات البعد الحقوقي ،والتي لا زالت تراود مكانها منذ سنوات على الرغم من طرحها في أكثر من مناسبة ،والتي مع الأسف الشديد عجزت المجالس المتعاقبة على تسيير وتدبير  الشأن العام بالجماعة على إيجاد حلول  جذرية  لمعظمها إن لم نقل لجلها  ، رغم تداولها في مجموعة من دوراتها العادية منها والاستثنائية ولتي ظلت مقرراتها بهذا الشأن  حبيسة قاعة الاجتماعات في غياب إجراءات ملموسة وحلول واقعية لها.

وقد كان اللقاء فرصة لتدارس إمكانية إيجاد حلول نهائية للملفات العالقة والمشاكل المطروحة  التي يتطلب بعضها حلولا أنية ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :

  • ملف مشروع دار الولادة التي لازالت موصدة في وجه ساكنة المنطقة وما خلف ذلك من ظواهر سلبية
  • ملف مشروع دار الثقافة التي لازالت هي الأخرى لم ترى النور منذ بناءها سنة 2009
  • ملف حرمان مجموعة من المواطنين من حقهم في ربط منازلهم بشبكتي الماء والكهرباء
  • غياب مكتب حفظ الصحة وما يخلفه ذلك من معاناة للمواطنين مع مجموعة من الظواهر التي تهدد صحتهم وسلامتهم والبيئة على حد سواء
  • بعض الإشكالات التي يعرفها قطاع التعليم بالجماعة تزامنا مع انطلاق الموسم الدراسي 2017-2018
  • مآل المركب السوسيو رياضي للقرب ….

حيث وضع أعضاء الفرع السيد العامل في صورة حجم المعاناة التي يكابدها سكان جماعة احدبوموسى نتيجة للمشاكل السالفة الذكر ،حيث أكد السيد العامل انه سينكب على دراسة جميع الملفات والقضايا مع التزامه بإيجاد حلول واقعية لها .

وفي الختام فان الفرع المحلي للمركز المغربي لحقوق الإنسان باحدبوموسى يعبر عن تقديره لمنهج الحوار البناء الذي انتهجه السيد عامل إقليم الفقيه بن صالح ، على آمل أن تجد  جميع المشاكل والملفات العالقة طريقها للحل كما وعد بذلك السيد العامل ضمانا لحق ساكنة جماعة احدبوموسى في العيش الكريم .

كما نؤكد أننا في فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان باحدبوموسى سنسعى جاهدين لخدمة  القضايا العادلة للوطن والمواطنين.

وحرر باحد بوموسى بتاريخ :05 محرم 1439 الموافق ل 26 شتنبر 2016

عن المكتب المسير لفرع المركز

المغربي لحقوق الإنسان باحد بوموسى

عدد القراء: 30 | قراء اليوم: 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*